من أهم عوامل نجاح أي شركة أو مشروع ناشئ أو منظمة ما يتمثل في

التوفيق في اختيار وتعيين أفضل الموارد البشرية.

لكن الأمر ليس دائما بهذه البساطة.. في معظم المشاريع الناشئة تجد واحدا أو أكثر من الموظفين يخرجون عن القاعدة المعروفة، ولا يتمتعون بروح الفريق، وقد يتسببون في تعثر تنفيذ بعض المهام، أو تفرقة فريق العمل والتأثير سلبيا على معنويات أعضاء الفريق، وقد يؤثرون سلبا على أعمال غيرهم من أعضاء الفريق، ومن ثم قد يتسببون في بعض الخسائر أو الأضرار للشركة أو المشروع، مما يعرقل الازدهار والوصول إلى بر النجاح.

قد تجد في نفسك رغبة جامحة في اللجوء إلى حل سهل يتمثل في التخلص من مثل هؤلاء الموظفين لضمان استمرار عمل الفريق بروح التعاون والانسجام، وضمان سلاسة سير أعمال شركك.. إلا أن الأمر ليس بهذه السهولة، ولا يكون الحل الأمثل في معظم الأحوال.. في بعض الأحيان يكون من الأمثل تعلم أفضل الطرق والوسائل للتعامل مع هؤلاء الموظفين، ومحاولة تحويل سلوكهم ونهجهم السلبي إلى نقاط إيجابية تدفع بالموظفين إلى إعطاء أفضل ما لديهم، وتوجههم نحو الطريق السليم للتعامل مع زملائهم ومرؤوسيهم، وإنجاز الأعمال والمهام الموكلة إليهم في الوقت المحدد وعلى أكمل وجه ممكن.

بدائل الفصل

١. تدريب يهدف إلي تطور مهارات الموظف .

٢. تقديم التوجية إو النصيحة التي تحدد التوقعات المنتظرة من أداء الموظف .

٣. نقل الموظف إلي موقع يحقق إنسجاماأفضل بين مواهبة و حجات الشركة أو القسم .

٤. توجية تنبيهات متزايدة الشدة و توثقها في ذاتية الموظف .

وقف إمتيازات الموظف بشكل مؤقت إلي أن يحسن الموظف آدائة أو سلوكة.

٥. تأجيل زيادة الأجر إلي أن يظهر الموظف بعض التحسن .

خفض مرتبة الموظف إلي موقع أقل مسؤلية و أدني أجرا.

٦. تعليق عمل الموظف بإعطائة مدة زمنية (مأجورة أو غير مأجورة)

لصيغة خطة العمل أو مراجعتها أو لوضع أهداف جديدة .

Source: Dismissing an Employee By Harvard Business School Press

Related Posts

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *